لطلب خدمة الاعلانات النصية والبنرية في الموقع من هنا


” نتشرف بخدمتك

خبرتنا الاساسية تكمن في توصيل العلامة التجارية لأعمالك من خلال الفرص العظيمة التي يتيحها الويب ،نقوم بتعزيز موقعك الالكتروني في عملية متكاملة لتجعل تواجدك بين المنافسين قوي وواضح . مجموعة الويب السابع للدعم الفني وتطوير الموقع  تهدف للأناقة والبساطة والوضوح، مع التركيز على تحسين تجربة المستخدم لما نصنعه لك من دعم .

التفاصيل ...


وزير الاتصالات التركي تويتر وافقت على تمويه أجزاء من التغريدات مستقبلاً

0 11

twitter-turky

وافقت “تويتر” على حجب أجزاء من التغريدات التي يتم نشرها على شبكتها الاجتماعية عن المستخدمين في تركيا مستقبلا، وذلك حسب ما أعلنه لطفي إيلفان وزير الاتصالات التركي الخميس.

وأكد لطفي إيلفان أنه اتفق مع مسؤولي “تويتر” على حجب، ما وصفه بـ”المحتوى الضار”، من التغريدات المنشورة على الشبكة الاجتماعية، وذلك عبر التشويش عليه، بتمويهه، وذلك بشكل يمنع بقية المستخدمين من قراءته.

وأضاف الوزير التركي أن مسؤولي “تويتر” وافقوا كذلك على حذف أكثر من 200 جزء من المحتوى المنشور حالياً على الشبكة الاجتماعية، وعلى تطوير آلية لحجب المحتوى الضار مستقبلاً، خاصة من التغريدات المنشورة من حساب مجهول أو باللغة التركية.

وأشار إيلفان، حسب ما نشرته صحيفة Hürriyet Daily News التركية، أنه سيبقى الاتصالات مفتوحة مع مسؤولي “تويتر” لحل أي مشاكل محتملة بشكل سريع، مضيفاً أن مسؤولي الشبكة الاجتماعية تعهدوا بأن يكونوا أكثر تعاونا في المستقبل.

وكانت السلطات التركية قد حجبت “تويتر” في أواخر شهر مارس الماضي إثر تجاهله لحذف محتوى وصفه جهاز تنظيم الاتصالات التركي بـ”المسيئ”، حيث كان يضم تسجيلات صوتية تزعم تورط رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، في قضايا فساد.

وعادت الحكومة التركية في الثالث من أبريل الماضي لترفع الحجب المفروض على الشبكة الاجتماعية بعد أن أصدرت المحكمة الدستورية في البلاد حكمًا يؤكد أن الحجب ينتهك الدستور التركي وحقوق حرية التعبير.

يذكر أن موافقة “تويتر” على حجب أجزاء من المحتوى المنشور في التغريدات التي يشاركها مستخدمي شبكتها الاجتماعية يعد بمثابة تعديل لسياستها الخاصة بحجب المحتوى، والتي تنص على حجب كامل المحتوى، وليس جزء منه، في بلد محددة في حال تقدمت السلطات الرسمية بها بطلب رسمي مسبب بذلك.

tweet-pixelating


اقرأ ايضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.