سامسونج تكشف عن معالجين جديدين بثمان وست أنوية

كشفت شركة “سامسونج” في إطار مشاركتها في مؤتمر الجوال العالمي “إم دبليو سي 2014″ MWC 2014 عن معالجين جديدين من سلسلة معالجات “إكسيونس 5″ Exynos 5 بمعمارية 32 بت، وهما مخصصان للهواتف الذكية والحاسبات اللوحية.

وقالت الشركة إن المعالج الأول وهو “إكسيونس 5 أوكتا 5422″ Exynos 5 Octa 5422 يستهدف الأجهزة الذكية عالية المواصفات، بينما يستهدف الثاني “إكسيونس 5 هيكسا 5260″ Exynos 5 Hexa 5260 الأجهزة متوسطة المواصفات.

ويتألف المعالج الأول ثماني النوى من شريحتين رباعتين، تتميز الأولى، التي تعمل بتردد 1.5 جيجاهرتز، بأنها ذات استهلاك منخفض للطاقة بمعمارية معالجات “أيه آر إم” ARM، “كورتيكس-أيه7″ Cortex-A7، بينما تأتي الثانية بمعمارية “كورتيكس-أيه15″ Cortex-A15، وبتردد 2.1 جيجاهرتز.

وتسهم هاتان الشريحتان نظريًا في جعل المعالج أسرع المعالجات ثمانية النوى في الأسواق، إذ إنه يتبنى تقنية “المعالجة المتعددة غير المتجانسة”، وهي التي تتيح تشغيل الأنوية الثمانية معًا أو تتيح تشغيل مجموعة من الأنوية بحسب المهمة وقدرة المعالجة المطلوبة.

وفيما يخص معالج “أكسيونس 5 هيكسا 5260″، ومن الاسم الذي يشير إلى أنه يأتي بستة أنوية، فهو يتألف من شريحة ثنائية النوى هي “كورتيكس-أيه15″ بتردد 1.7 جيجاهرتز، وأخرى رباعية النوى هي “كورتيكس-أيه7″ بتردد 1.3 جيجاهرتز.

ويدعم هذا المعالج الشاشات بدقة 2560×1600 بكسل، بالإضافة إلى تشغيل الفيديو عالي الوضوح بسرعة 60 إطارًا في الثانية، ويمكن للأنوية الست العمل سويًا في نفس الوقت.

وبعدم إطلاق معالجات بمعمارية 64 بت، تكون “سامسونج”، وفقًا للمراقبين، في مكان متأخر عن “آبل” التي أطلقت هاتفها الذكي “آيفون 5 إس” العام الفائت بمعالج “أيه 7″ A7، كما قامت شركات مثل “إنتل” و “كوالكوم” خلال MWC 2014 بالكشف معالجات بمعمارية 64 بت.

ولم يُعلن إلى الآن عن هواتف ذكية بمعمارية 64 بت سوى هاتف “آبل” الذي كشفت عنه في أيلول/سبتمبر 2013، ومن المتوقع أن يتم إطلاق هكذا هواتف خلال الربع الثاني من العام الجاري.

وكانت “سامسونج” قد أعلنت أمس أنها ستطلق نسختين من هاتفها الذكي الجديد “جالاكسي إس 5″، ستتضمن الأولى معالج “سنابدراجون 801″ رباعي النوى وبتردد 2.5 جيجاهرتز والذي تنتجه شركة “كوالكوم”، أما الثانية فستأتي بمعالج “إكسينوس إس أو سي” Exynos SoC ثماني النوى التابع لها، والذي يعمل بتردد 2.1 جيجاهرتز.

اقرأ ايضاً قد يعجبك

اترك تعليقا